تدريبات إدارة التشخيص والسلوك

1- اضطرابات طيف التوحد واضطرابات النمو الأخرى:

اضطرابات طيف التوحد ASD والتوحد هما مصطلحان شائعان لمجموعة من الاضطرابات المعقدة لنمو الدماغ ليس لها سبب محدد ولا علاج معروف. اشتُقت اضطرابات طيفاضطرابات طيف التوحد من مجموعة من إعاقات النمو التي قد تسبب تحديات اجتماعية وتواصلية وسلوكية كبيرة. تُعرف هذه الاضطرابات بـ”اضطرابات الطيف” التي تتصف، بدرجات مختلفة، بصعوبات في التفاعل الاجتماعي والتواصل اللفظي وغير اللفظي والتصرفات المتكررة.

سابقاً، كان يتم التعرف عليها بوصفها أنواعاً فرعية مميزة تتضمن الاضطراباضطرابات طيف التوحدي واضطراب الطفولة التفككي واضطراب النمو السائد غير المحدد غير ذلك PDD-NOS ومتلازمة آسبرغر.

أهداف التعلّم

  • مناقشة أنواع اضطرابات النمو
  • إعاقات التعلّم – اضطرابات التواصل –اضطرابات طيف التوحد – اضطراب قصور الانتباه\فرط النشاط – الاضطرابات الحركية
  • مقارنة 3 أنواع من اضطرابات النمو السائدة
  • اضطراب النمو السائد غير المحدد غير ذلك PDD-NOS– متلازمة أسبرغر –اضطرابات طيف التوحد
  • مناقشة اضطراب طيفاضطرابات طيف التوحد
  • معايير التشخيص
  • تحديد الخصائص
  • معدلات الانتشار

2- إدارة السلوك باستخدام التحليل السلوكي التطبيقيABA:

يركز التحليل السلوكي على المبادئ التي تشرح كيفية حدوث التعلم. التعزيز الإيجابي هو أحد هذه المبادئ. عندما يكون سلوك ما متبوعاً بمكافأة من نوعٍ ما، فإنه من المحتمل أكثر أن يتكرر هذا التصرف.طوّر حقلُ التحليل السلوكي عدةَ تقنياتٍ لزيادةِ التصرفات المفيدة وتقليلِ التصرفاتِ التي قد تسبب الضرر أو تتداخل مع التعلّم.

التحليل السلوكي التطبيقي هو استخدامُ هذه التقنيات والمبادئ لإحداث تغيير إيجابيٍّ وذي معنى في السلوك. يُستخدم غالباً في معالجة اضطرابات طيفاضطرابات طيف التوحد لكن يمكن استخدامه لتعليم أي مهارات وظيفية ويتضمن ذلك المهارات المتعلقة بالمدرسة.

أهداف التعلّم

  • مناقشة مبادئ التحليل السلوكي التطبيقي
  • مناقشة فوائد التحليل السلوكي التطبيقي
  • تحليل السلوك الصعب
  • الشكل (الطبوغرافيا) مقابل الوظيفة (سبب حدوث السلوك)
  • تحديد إجراءات تقليص السلوك
  • تعديلات السوابق
  • التلاعب بالتبعات

3- التقييم السلوكي الوظيفي FBA وخطة دعم السلوك BSP:

عندما يعطل تصرف طالب عمليةَ التدريس في الصف فإن المدرّسين غالباً ما يعالجون المشكلة من خلال التلاعب بالأحداث التي تلي سوء التصرف (مثلاً، التوبيخ اللفظي، العزل، الاحتجاز، الإيقاف). أظهرت الخبرة أن هذا النهج يخفق في تعليم الطالب تصرفات بديلة مقبولة (أي تصرفات متوقعة وملائمة للظروف). يمكن أن يستجيب الطالب لتبعات اللحظة لكن في عدة حالات ما يكون غائباً هو توضيح “لماذا” يسيء الطالب التصرف في المقام الأول. يوجد اليوم سبب وجيه للاعتقاد بأن نجاح تدخلات سلوك الصف يرتكز على تحديد الأسباب والأغراض المحتملة للتصرف السيء وكذلك إيجاد طريقة لتعليم وتعزيز تصرفات بديلة ملائمة تخدم “الوظيفة” ذاتها التي تخدمها التصرفات غير الملائمة.

أهداف التعلّم

  • مناقشة أشكال (طوبوغرافيات) وأسباب (وظائف) السلوك
  • مناقشة التدخلات السلوكية
  • التقييم السلوكي الوظيفي
  • ما هو؟
  • لماذا هو مهم؟
  • كيف يتم إنجازه؟
  • ماذا يجب أن نفعل بالنتائج؟
  • خطة الدعم السلوكي
  • ما هي؟
  • لماذا هي مهمة؟
  • كيف يتم تطويرها؟
  • كيف يتم تطبيقها؟

 

4- التقييم النمائي :

يجب على الأطفال ذوو احتياجات الرعاية الصحية الخاصة والمصابون بطيف التوحد أن تتم مراقبة نموهم وفحصهم تماماً كمن ليس لديهم احتياجات خاصة. مراقبة النمو الصحي لا تعني الانتباه فقط إلى الأعراض المتعلقة بحالة الطفل بل أيضاً إلى حالة الطفل الجسدية والعقلية والاجتماعية والعاطفية.

فحص النمو هو اختبار قصير يخبرنا فيما إذا كان الطفل يتعلم المهارات الأساسية عندما تقتضي الحاجة، أو إذا كان هناك تأخر. يجب أن يتم إجراء الفحص لجميع الأطفال. يُستخدم الفحص لكشف علامات الاضطراب المبكرة والتدخل من خلال إحالة وعلاج مناسبين. توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بإجراء الفحص في عمر 9 و18 و24 (أو 30) شهراً وإجراء زيارات أخرى حسب الحاجة. تغطي الورشة جميع جوانب تأخرات النمو وأدوات الفحص.

5- التدريب المهني للتقييم وفق جدول مراقبة تشخيص اضطرابات طيف التوحد ADOS:

قامت د. (كاثرين لورد) وزملاؤها بتطوير التدريب المهني للتقييم وفق جدول مراقبة تشخيصاضطرابات طيف التوحدوهو يُستخدم عالمياً كالأداة القياسية الذهبية لمراقبة وتقييم وتشخيص اضطرابات طيفاضطرابات طيف التوحد عبر سنوات العمر. جدول مراقبة تشخيصاضطرابات طيف التوحد 2 يحسّن القياس الأصلي باستخدام خوارزميات منقّحة من أجل حساسية مطورة وبروتوكولات محدّثة ذات إرشادات أوضح من أجل الإدارة وسهولة الترميز، أما وحدة الأطفال حديثي المشي فهي من أجل تقييمات الأطفال بين عمر 12 و30 شهراًممن لا يستخدمون العبارات البسيطة.

6- قراءة وفهم التقارير النفسية:

عندما يجري الأخصائيين النفسيين تقييمات نفسية قياسية للأطفال المصابين بتأخر في النمو أو كمطلب من أجل الدعم المدرسي، يتم إعطاء النتائج إلى مختصين وآباء ومدرّسين آخرين. من المهم أن يفهم المختصون والآباء والمدرّسون معنى نقاط وتفسير هذه التقييمات. تقدم ورشة التدريب وصفاً للمصطلحات الشائعة المستخدمة لوصف أداء الاختبار. يمكنكم أيضاً فهم النتائج الوظيفية للتقارير النفسية.

7- حماية الطفل والممارسة الأخلاقية:

يجب على كل من يعمل مع الأطفال أن يفهم المعضلات الأخلاقية التي قد تحدث عند العمل مع الأطفال والشبان والأسر. تناقش الورشة الاتفاق المدروس والوصول إلى معلومات العلاج وحقوق الآباء البيولوجيين أو الآباء بالتبني للمشاركة في معالجة الطفل. وتتضمن الورشة توصيات لحل العديد من المشكلات التي تواجه مقدّمي الخدمات الصحية العقلية. وستساعد أيضاً العاملين الاجتماعيين والأطباء النفسانيين والمعالجين السلوكيين في إنجاز موقف أكثر أخلاقيةً في الممارسة المهنية في المعلومات عن النظريات الأساسية. وهي تصف نهجاً لاتخاذ القرارات الأخلاقية وتناقش معضلات الممارسات الشائعة متضمنةً الثقة والاتفاق المدروس وحقوق العملاء والمساواة والممارسة الخاصة وغيرها.