مستشارو الدعم المدرسي في المدرسة (SSA)

ينطوي تعليم إدماج الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة (SEN) على دعمهم في الفصول الدراسية العادية. الدمج هو مفهوم يحتضن التفرد ويقدّر التنوع الذي يجلبه كل متعلّم إلى الفصول الدراسية. يمكن لهذا المفهوم، إذا تم قبوله وتنفيذه مع الدعم المناسب، أن يؤدي في النهاية إلى شعور لا يقدر بثمن ولا يقاس بالانتماء للطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة في المجتمع المدرسي.

إننا في مركز الطفل للتدخل الطبي المبكِّرCEIMC نقدّر شخصية جميع الأطفال الموجودين ضمن نطاق رعايتنا ونعمل دائماً وبلا كلل لنوفر لهم الفرصة لتحقيق أقصى إمكاناتهم، بغض النظر عن الجنس أو العرق أو العمر أو الخلفية أو القدرة أو الاحتياجات الاضاقية. تحدد نقاط القوة الموجودة لدى كل طفل واحتياجاته، وقدراته المحتملة مدى ملاءمته للإدماج. بمجرد أن يكون الطفل مستعداً للإدماج، فإننا نشهد في مركز الطفل للتدخل الطبي المبكِّرCEIMC أفضل وصفة للنجاح من خلال الدعم الصحيح والمنهج الدراسي المتوازن. إن المنهج الدراسي المتوازن الذي يقبل ويؤكد الصفات الشخصية لكل طفل وقدراته ومواهبه الفردية سيشكل منطلقاُ لهم نحو مستقبلهم. سوف يضمن الدعم المناسب أن تظهر هذه القدرات والمواهب إلى الضوء وسيعمل على “سد الثغرات” بين الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والأفراد الأصحاء. ونحن نؤمن بقوة بالقول المأثور بأن “تجربة الأغلبية يجب أن تكون تجربة الجميع”.

دعم الدمج المدرسي

بمجرد أن يكون الطفل على استعداد للذهاب إلى المدرسة، يقدّم مركز الطفل للتدخل الطبي المبكِّرCEIMC لعائلة الطالب (مساعد ظل) ليرافق الطالب بشكل شخصي، كما يقدّم للعاملين في المدرسة دعماً وتدريباً أولياً ومستمراً مناسباً لضمان تحقيق أهداف تعلم الطفل. يسعى أخصائي التحليل السلوكي التطبيقي في مركز الطفل للتدخل الطبي المبكِّرCEIMC لضمان أن يكون لدى جميع الأطراف الأدوات اللازمة التي يحتاجونها للتأكد من أن الطفل يحصل على كل ما يمكنه الحصول عليه من البيئة التعليمية الدمجية.

<h3مستشارو الدعم المدرسي في المدرسة (SSA) من مركز الطفل للتدخل الطبي المبكِّرCEIMC

يلتزم مستشارو الدعم المدرسي في المدرسة بتقديم الدعم المباشر للأطفال الذين يعانون من صعوبات في المدرسة. يعمل مستشارو الظل في المدرسة على تسجيل الملاحظات في المدرسة، وتقييمات السلوك الوظيفي، وتقديم الدعم والتدريب في المدرسة، والمساعدة في وضع خطط التعليم الفردي حسب الحاجة على مدار العام الدراسي.

  • التعرّف على مهارات محددة لتكون مستهدفة ليتم تحقيقها والسلوكيات المستهدفة ليتم الحد منها
  • الدعم/التدريب في المدرسة لتنفيذ خطة دعم السلوك الخاصة بكل طفل (BSP)
  • الدعم/التدريب في المدرسة لتنفيذ تقنيات تحفيز محددة لتعليم سلوكيات جديدة وللحفاظ على سلوكيات مكتسبة سابقاً
  • الدعم/التدريب في المدرسة لتنفيذ نظم جمع البيانات
  • إدارة السلوك الصعب
  • الدعم/التدريب في المدرسة لتشجيع السلوك الصفي المناسب
  • الدعم/التدريب في المدرسة لتحسين مهارات الحضور والاستماع
  • الدعم/التدريب في المدرسة لتحسين العلاقات مع الأقران من خلال تسهيل مهارات لعب تكون موازية وتعاونية وجماعية.